11 قتيلا للنظام السوري حصيلة غارات إسرائيلية ليلا


أدت الغارات التي شنها طيران الاحتلال الإسرائيلي الليلة الماضية مواقع
عدة في سوريا، إلى سقوط 11 قتيلاً على الأقل، بينهم سبعة عناصر من قوات النظام، وفق
ما أورد المرصد السوري لحقوق الإنسان الأربعاء.

وأفاد مدير المرصد رامي عبد الرحمن عن مقتل “سبعة عناصر من قوات
النظام، أحدهم برتبة عقيد، إضافة إلى أربعة مقاتلين من قوات الدفاع الوطني الموالية
للنظام”، مشيراً إلى جرحى في حالات خطرة، وفق وكالة “فرانس برس”.

وقتل العناصر، وجميعهم سوريون، جراء القصف الذي طال وفق المرصد مركزا
للبحوث العلمية قرب قرية خربة التينة في ريف حمص الغربي. واستهدف القصف “مواقع
عسكرية تابعة للدفاع الجوي” في المنطقة، كما طال مستودع ذخيرة لحزب الله اللبناني
جنوب مدينة حمص.

وكانت وكالة الأنباء السورية الرسمية “سانا” أفادت ليلاً عن
أن الدفاعات الجوية تصدّت “لعدوان إسرائيلي”، من فوق الأراضي اللبنانية.
واستهدف القصف، وفق ما نقلت عن مصدر عسكري “بعض الأهداف في المنطقة الوسطى والجنوبية”.

وأضاف: “تصدّت وسائط دفاعنا الجوي لصواريخ العدوان وأسقطت بعضها
واقتصرت الخسائر على الماديات”.

والضربات الإسرائيلية هي وفق عبد الرحمن “الأولى في سوريا منذ الحرب
الأخيرة في غزة” بين إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية (حماس).

 

اقرأ أيضا: غارات على حمص وأنباء عن سقوط قتلى في صفوف قوات النظام





Source link