كابول تتهم طالبان بقتل عشرة من عمال نزع الألغام


اتهمت وزارة الداخلية الأفغانية حركة طالبان بقتل عشرة عمال لإزالة الألغام في ولاية بغلان، شمال البلاد، في استمرار لأعمال العنف، بالتزامن مع انسحاب القوات الأمريكية من البلاد.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية الأفغانية، طارق عريان، لصحفيين إن مقاتلي “طالبان دخلوا إلى مجمع لوكالة لنزع الألغام (…) وبدأوا إطلاق النار على الجميع”.

وتعد أفغانستان من أكثر البلدان التي تنتشر فيها الألغام في العالم نتيجة عقود من الحروب.

وشهدت ولاية بغلان في الأشهر الماضية اشتباكات عنيفة، يومية أحياناً في بعض المناطق، بين القوات الحكومية وطالبان.

 

اقرأ أيضا: واشنطن: سحبنا نصف قواتنا من أفغانستان والبقية قريبا

وتصاعد العنف منذ مطلع أيار/مايو مع بدء المرحلة الخيرة من انسحاب القوات الأميركية بأمر من الرئيس جو بايدن في نيسان/أبريل.

من المقرر أن يكتمل هذا الانسحاب بحلول 11 أيلول/سبتمبر، لذلك تحاول الحركة الاستفادة من هذا الانسحاب للسيطرة على بعض المناطق.

وقام المسلحون بزرع الألغام والقنابل على طول الطرق في المناطق التي تشهد المعارك. وتستهدف هذه المتفجرات القوات الحكومية لكنها تقتل وتجرح مدنيين كذلك.





Source link