نحو انعقاد جلسات ب”برلمان موازي” ؟

عبرت كتلة حركة النّهضة، في بيان اليوم الاربعاء 29 سبتمبر 2021، عن رفضها تجميع كلّ السلطات التنفيذية والتشريعية والقضائية بيد شخص واحد.

ودعت الحركة رئيس مجلس نواب الشعب ومكتبه إلى الانعقاد لاتخاذ الإجراءات الضرورية لعودة المؤسسة البرلمانية للعمل تطبيقا لاحكام الدستور ونظامها الداخلي.

كما عبرت الكتلة عن رفضها لمحاكمة النوّاب والمدنيين أمام المحاكم العسكرية، مطالبة بإنهاء “قرارات الإقامَة الجبريّة المتعلقة بعددٍ من النواب والوزراء السابقِين باعتبارها قرارات سلطويّة تعسفية وغير قانونيّة”.

وفيما يلي نص البيان كاملا:

و نشر النائب بالبرلمان المجمّد عياض اللومي على صفحته على الفايسبوك اليوم الأربعاء بيانا صادرا عن “مجلس نواب الشعب” موجها إلى الرأي العام. واعتبر البيان تدابير قيس سعيّد الاستثنائية باطلة، ودعا رئيس الجمهورية للتراجع عنها.

وأعلن البيان “الاستماتة في مقاومة لهذه الإجراءات عبر كل الأشكال الديمقراطية”. كما دعا النواب لاستئناف العمل البرلماني الأول من أكتوبر 2021 لتحديد خارطة طريق للخروج من الأزمة تفعيلا لبنود الدستور.

كما دعا النواب إلى اجتماع عام يحدد تاريخه لاحقا والبدء في التأسيس الجديد لانتخابات تشريعية جديدة. ودعا كذلك “القوى الحية لمقاومة النزوع الدّكتاتوري”.

بوكيتينو يفتح الباب أمام ميسي لخوض مباراته الأولى بالدوري الفرنسي غدا ويوضح موقف مبابي | كرة قدم