احتفاء بمعرض دبي للهولوكوست.. ماذا عن آلام الفلسطينيين؟


نشر موقع “سي أن أن” بنسخته العربية تقريرا يسلط الضوء على معرض للهولوكوست في دبي الإماراتية، هو الأول من نوعه في دولة عربية، وسط تساؤلات عن موقع الفلسطينيين في ذلك “الحس الإنساني”.

 

واستفز استذكار الإمارات للجرائم النازية، التي وقعت قبل نحو ثمانية عقود بحق اليهود؛ مشاعر المتابعين للمجازر التي ترتكبها دولة الاحتلال الإسرائيلي بحق الفلسطينيين.

 

وتزامن افتتاح دبي للمعرض، الشهر الماضي، مع تصعيد من قبل الاحتلال ضد القدس والمسجد الأقصى وعموم الأراضي الفلسطينية، ولا سيما قطاع غزة المحاصر، الذي تمت فيه إبادة 19 عائلة خلال العدوان الأخير.

 

 

وفي مقابل احتفاء “إسرائيلي”، تساءل المعلقون على تقرير “سي أن أن”، عبر تويتر، عما إذا كانت الإمارات ستذكر يوما ما آلام الفلسطينيين أو جرائم الاحتلال، الذي تحث الخطى للتطبيع معه.

 

وكان موقف الإمارات خلال العدوان على غزة محل استنكار عربي وإسلامي واسعين، فضلا عن مضيها بالتطبيع رغم الاعتداءات على المسجد الأقصى، الذي يعد القبلة الأولى للمسلمين وثالث الحرمين.

 

 

 

 

 

 

 

 

 





Source link