أي ضغوط بملف الجنود الأسرى لن تجدي نفعا


قال عضو المكتب السياسي لحركة حماس موسى أبو مرزوق،
إن أي ضغوط على حركته في ملف الجنود الأسرى، “لن تجدي نفعا”، سواء كانت
ضغوطا من أجل إعادة الإعمار أو القضايا المعيشية لأهالي غزة.

وأضاف أبو مرزوق في تغريدة بموقع “تويتر”
أن “موقف الحركة كان ولا يزال الأسرى مقابل الأسرى”، مشددا على أن قضية
الأسرى على رأس الأولويات لدى قيادة حماس.

 

اقرأ أيضا: هنية يلتقي وزير مخابرات مصر ووفد “الجهاد” يصل القاهرة

وكان رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هينة، التقى
الأربعاء، برفقة وفد من قيادة الحركة، بوزير المخابرات المصرية عباس كامل في
القاهرة.

وقالت حركة حماس، في بيان لها وصل “عربي21”
نسخة منه، إن “هنية ووفدا من قيادة الحركة التقوا الوزير كامل في القاهرة، حيث
تم بحث العديد من القضايا، خاصة تثبيت نتائج معركة سيف القدس، لا سيما في القدس والأقصى،
وتعزيز الإنجاز الكبير الذي حققته المقاومة والشعب الفلسطيني”.





Source link